ملخصات عالم صوفي – 6

اليوم السادس

المملكة الفلسفية .. الجمهورية .. دولة مثلى .. يوتوبية، كلها مسمّيات لدولة يحكمها الفلاسفة.

بعد ان نقرأ لأفلاطون، تصبح رؤية الطبيعة مختلفة، ومن زاوية مختلفة .. وكأننا كنا مصابين بالعمى، ولم نكن نرى بريق “الأفكار” قبل ذلك.

 قررت صوفي أن تتبع آثار الكلب، وتدخل بمغامرة لا تعرف نهايتها، وصلت إلى البحيرة وعلى الضفة الأخرى منزل، فضولها قادها إلى هنا، ركبت القارب الصغير واجتازت البحيرة إلى الضفة الأخرى. دخلت المنزل، إنه مأهول لكن لا يوجد به أحد، تفقدته جيداً ورأت آلة كاتبة بجانبها أوراق، وبعد جولة في المنزل سمعت نباح الكلب بعد أن تأكدت من أنه منزل الفيلسوف .. رجف قلبها فقررت ترك المكان لكن لفت انتباهها وجود اسمها على أحد المغلفات على الطاولة فأخذته وخرجت مسرعة .. ولن اخبركم ماذا حصل معها أثناء طريق العودة .. ^_^

تفاجأت أمها عندما رأتها مبللة الثياب .. أيضاً لن أخبركم عن الحوار الذي دار بينهما .. *_^

شعرت بالذنب لما فعلته، “سرقة المغلف، دخول المنزل دون اذن”. فقررت كتابة رسالة إعتذار إلى الفيلسوف. ثم ذهبت إلى الكوخ بانتظار الكلب هرمز لتعطيه رسالة الإعتذار.. جاء الكلب حاملاً مغلفاً أصفر كبير، أعطته رسالتها الوردية وعاد مسرعاً..

كان المغلف يحتوي درساً عن “أرسطو” وهناك ورقة صغيرة مكتوب عليها:

“عزيزتي الأنسة الشرطية السرية، او بتعبير أدق الآنسة اللصة.
.

.

.

إنه خطأي في نهاية الأمر، كان علي أن أشك في أنك ستغوصين وراء الأشياء”

بدأت صوفي تقرأ عن أرسطو، آخر فيلسوف في اليونان، وأول عالم أحياء في أوروبا.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s